ما مصير كأس افريقيا بمصر بعد وفاة الرئيس مرسي؟

حرر بتاريخ من طرف

أعلنت القوات المسلحة المصرية ووزارة الداخلية المصرية حالة الاستنفار القصوى في البلاد بعد وفاة الرئيس الأسبق محمد مرسي العياط عشية يومه الاثنين 17 يونيو ، ما جعل مهتمين يتسائلون مع مصير كأس افريقيا للامم، وسط الانباء عن احتمال تصعيد الاخوان المسلمين بعد وفاة رئيسهم المعزول.

وتوقع مهتمون ان تشهد مصر احتجاجات حاشدة بعد وفاة الرئيس المعزول خصوصا بعد الاتهامات التي وجهت للحكومة المصرية باهماله طبيا ، و التي بلغت حد اتهام الحكومة بقتله عن سبق اصرار و ترصد، وهو ما قد يتسبب في خروج انصار الرئيس الراحل للشارع للاحتجاج، التصعيد ضد النظام الحاكم ما قد يهدد بطولة كاس افريقيا التي ستنتطلق بعد أقل من أسبوع في مصر.

وقد حملت جماعة“الإخوان المسلمين” في أول تعليق لها على وفاة الرئيس المصري الاسبق، محمد مرسي، السلطات المصرية مسؤولية تدهور صحته، واصفة الحادث بجريمة القتل المتعمدة، وقال أنصار مرسي، الذين كانوا موجودين في جلسة المحاكمة خلال إصابة مرسي بنوبة إغماء، إن جماعة “الإخوان المسلمين” تحمل السلطات المصرية تدهور صحته ووفاته، فيما قال القيادي في الجماعة، محمد سويدان، إن هذا الحادث “جريمة قتل متعمدة”.

وكان التلفزيون المصري، قد أعلن اليوم الاثنين، وفاة الرئيس الأسبق محمد مرسي العياط، أثناء حضوره جلسة محاكمة في”قضية التخابر مع قطر”، حيث وطلب مرسي من القاضي إلقاء كلمة، وسمح له بذلك وعقب رفع الجلسة أغمي على مرسي، وتوفي على إثر ذلك.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة