ماكرون يؤكد استعداده للاعتراف بغوايدو رئيسا لفنزويلا في هذه الحالة

حرر بتاريخ من طرف

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم السبت، إن بلاده “مستعدة للاعتراف” بخوان غوايدو “رئيسا” لفنزويلا في حال عدم الدعوة إلى إجراء انتخابات “في غضون ثمانية أيام”.

وكتب ماكرون في تغريدة له على موقع “تويتر” تزامنا مع إعلان أصدره رئيس الحكومة الإسبانية بيدرو سانشيز في الاتجاه ذاته، أنه “وبدون الإعلان عن إجراء انتخابات خلال 8 أيام، سنكون مستعدين للاعتراف بغوايدو رئيسا مكلفا لفنزويلا من أجل بدء عملية سياسية”.

وكانت باريس قد وجهت، أمس الجمعة، دعوة “حازمة” إلى الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو “للامتناع عن أي شكل من أشكال قمع المعارضة”.

ودعا خوان غوايدو الذي أعلن نفسه “رئيسا” بالوكالة لفنزويلا بدعم من الولايات المتحدة، إلى مواصلة التعبئة ضد حكم الرئيس نيكولاس مادورو، وذلك قبل ساعات من اجتماع السبت لمجلس الأمن الدولي حول الأزمة في كراكاس.

ويأتي الإعلان المزدوج لفرنسا وإسبانيا، اليوم، فيما لم تتوصل الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، مساء الجمعة، إلى الاتفاق على “إعلان مشترك” يدعو إلى الإسراع في الدعوة إلى انتخابات في فنزويلا.

وجاء في مشروع الإعلان الذي قدم في المساء لحكومات الدول الثماني والعشرين، أنه إذا لم يوافق نيكولاس مادورو على تنظيم انتخابات جديدة “فسيدرس الاتحاد الأوروبي إمكانية اتخاذ اجراءات جديدة، بما في ذلك الاعتراف بخوان غوايدو رئيسا بالوكالة”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة