مئات مسؤولي الأمن القومي الأمريكي السابقين يطالبون بمساءلة ترامب

حرر بتاريخ من طرف

حث أكثر من 300 من مسؤولي الأمن القومي الأمريكي السابقين الكونغرس على مساءلة الرئيس دونالد ترامب، على خلفية ما ورد في مكالمته الهاتفية مع نظيره الأوكراني فلاديمير زيلينسكي.

واعتبر المسؤولون في رسالة مفتوحة نشروها أمس الجمعة، أن تصريحات الرئيس خلال تلك المحادثة “مثيرة للقلق العميق” إزاء ما يتعلق بضمان الأمن القومي.

يبدو أن الرئيس ترامب قد استغل السلطة وموارد أعلى منصب في البلاد للدعوة لتدخل أجنبي إضافي في عملياتنا الديمقراطية، مما يعني إساءته استخدام السلطة بشكل لا معقول. كما أنه يمثل محاولة لإخضاع المصالح الوطنية لأمريكا وأقرب حلفائنا وشركائنا لمصلحة الرئيس السياسية الشخصية.

وأشادت المجموعة المؤلفة من أنصار الحزبين الجمهوري والديمقراطي، بجهود الكونغرس في متابعة التحقيق في مقاضاة الرئيس في ضوء مساعي البيت الأبيض للتستر على تفاصيل المحادثة.

إن اكتشافات الأيام الأخيرة تتطلب الرد. نعترف جميعا بضرورة إجراءات المساءلة الرسمية للتأكد من الحقائق الإضافية وتقييم عواقب ما علمناه وما قد لا يزال مخفيا. نشيد بأعضاء الكونغرس، بمن فيهم رئيسة مجلس النواب (نانسي) بيلوسي، ممن سلكوا الآن هذا المسار الضروري.

وكانت بيلوسي قد أعلنت الثلاثاء فتح تحقيق لعزل ترامب، بعد ظهور شبهات قوية بأن الأخير حث زيلينسكي على فتح تحقيق في أنشطة هانتر بايدن، نجل نائب الرئيس الأمريكي السابق ومنافس ترامب المحتمل في انتخابات الرئاسة المقبلة جو بايدن، الذي تولى قبل سنوات منصبا في مجلس إدارة شركة أوكرانية.

المصدر: CBS News

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة