مؤشر “تريس” لمخاطر الرشوة: الإمارات الأولى خليجيا والـ54 عالميا

حرر بتاريخ من طرف

كد مؤشر مخاطر الرشوة الذي تصدره مؤسسة “تريس”، أن جميع دول الخليج قد شهدت زيادة في معدل مخاطر الرشاوى التجارية خلال الفترة من 2020 إلى 2021.

ووفقا لموقع المؤسسة فقد احتلت الإمارات المركز الأول خليجيا، والـ54 عالميا في مخاطر الرشوة التجارية.

وعدد المؤشر ترتيب دول الخليج بعد الإمارات حيث احتلت الكويت المركز الثاني، في حين جاءت في المركز الـ95 عالميا، متراجعة 12 مركزا، حيث كانت في الـ83 العام الماضي.

وجاءت عمان ثالثة بعد الإمارات والكويت، والـ 114عالميا، تلتها خليجيا السعودية في المركز الرابع، ثم المرتبة الـ 121 عالمياً، بعدها جاءت قطر خامسة على مستوى الخليج، وفي المرتبة 123 عالميا، ثم البحرين، سادسة، وفي المرتبة الـ 138 عالميا.

وأكد المؤشر على أن كوريا الشمالية وتركمانستان وفنزويلا وإريتريا تشكل أعلى مخاطر الرشوة التجارية، بينما تمثل الدنمارك والنرويج وفنلندا والسويد ونيوزيلندا أدنى نسبة.

وحسب موقع المؤسسة الدولية، فإن المؤشر يستند على مجموعة من المعايير، تتعلق بمكافحة الرشوة في مجال الأعمال والتجارة، ليقيس مخاطرها في قرابة 194 دولة على مستوى العالم.

ويوضح أن النتيجة الإجمالية لمخاطر الدولة، هي مجموع نقاط مرجحة لأربعة مجالات: تفاعلات الأعمال مع الحكومة؛ وردع وإنفاذ مكافحة الرشوة؛ وشفافية الحكومة والخدمة المدنية؛ والقدرة على رقابة المجتمع المدني، بما في ذلك دور وسائل الإعلام.

ولفت إلى أنه يتم اشتقاق درجات المجال من تسعة مجالات فرعية، وقد تم تطوير مصفوفة تريس في الأصل في عام 2014 بالتعاون مع مؤسسة راند، حيث يتم تحديثه سنويًا.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة