مؤتمر عالمي يجمع 300 صحافي في مجال السياحة بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

تحتضن مدينة مراكش خلال الفترة الممتدة ما بين 29 نونبر الجاري و3 دجنبر المقبل ، المؤتمر السنوي للفيدرالية الدولية للصحافيين والكتاب في مجال السياحة، بمشاركة حوالي 300 من ممثلي مختلف وسائل الإعلام . وأبرز رئيس الجمعية المغربية للصحافيين والكتاب في مجال السياحة، نجيب الصنهاجي ، أمس الجمعة بالدار البيضاء ، خلال لقاء خصص لتسليط الضوء على هاته التظاهرة ، أن احتضان المغرب لهذا المؤتمر ، الذي ينظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس ، يكتسي أهمية كبيرة .

وأضاف أن منح الرعاية السامية لهذا المؤتمر ، حفز المنضوين تحت لواء هذه الجمعية ، لتكثيف الجهود لانجاح المؤتمر ، حتى يكون في مستوى هذه الالتفاتة الكريمة .

وقال إن اختيار المدينة الحمراء لاستضافة هذا المؤتمر الإعلامي جاء بناء على ملف الترشح الذي تقدمت به الجمعية ، وشمل البنيات الفندقية والجاذبية السياحية للمدينة ونواحيها ، وكذا البرنامج الغني الخاص بإقامة المؤتمرين.

وتابع أن برنامج هذا الحدث يشمل أساسا تنظيم زيارات ميدانية للمتاحف ، ولقاءات عمل ومناقشة ، وعقد ملتقى حول موضوع مستقبل وعلاقة السياحة بالثقافة الذي سيستضيف ثلة من الخبراء والمختصين في قطاع السياحة من داخل المغرب وخارجه.

ومن جهته عبر سعيد محب ، رئيس المرصد الوطني للسياحة بالمغرب ، عن ارتياحه لاحتضان المغرب هذه التظاهرة الدولية التي تهتم بالميدان السياحي ويحضرها صحافيون وكتاب عبر العالم والمهتمون بمجال السياحة . وأضاف أن هذا المؤتمر يشكل مناسبة سانحة لاستعراض الجهود التي بذلها المغرب خاصة في هذا المجال ، وزيارة بعض المنشآت السياحة التي تزخر بها المملكة وكذا الوقوف على المنجزات التي حققتها المملكة من أجل تطوير القطاع.

وتابع محب ، الذي يشغل أيضا مدير المجلس الجهوي للسياحة بالدار البيضاء ، أن احتضان المملكة لهذا المؤتمر يبرز الأهمية التي يوليها المغرب للمجال السياحي وللإعلام لما لهذا الأخير من أهمية في تطوير القطاع وإشعاعه.

ومن جانبه قال رئيس الفيدرالية ، التيجاني حداد ، إن هذا اللقاء ، يأتي في إطار التهييء للمؤتمر السنوي للفيدرالية الدولية للصحافيين والكتاب في مجال السياحة مشيرا إلى أن هذا المؤتمر ستكون له نتائج جد إيجابية على الوجهة السياحية المغربية بصفة عامة ومدينة مراكش بصفة خاصة ، وذلك من خلال مقالات الصحفيين المشاركين في المؤتمر حول ما يزخر به المغرب من مؤهلات سياحية وبنية تحتية مهمة.

وكانت المملكة قد استضافت خلال 2016 اجتماع المكتب التنفيذي للفيدرالية ، الذي عرف مشاركة أزيد من 120 صحافيا ، تم أعقبته زيارات نظمت لفائدة أعضاء المكتب إلى عدة مدن عبر المملكة ، منها على الخصوص مراكش والدار البيضاء والجديدة ومكناس وشفشاون وطنجة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة