لودريان: فرنسا لا تخطط للاعتراف بـ”طالبان” وهناك مطالب عليهم التقيد بها

حرر بتاريخ من طرف

قال وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لودريان، إن فرنسا لاتخطط للاعتراف بحركة طالبان في أفغانستان.

وقال لودريان، في مقابلة مع “جورنال دو ديمانش” اليوم الأحد، “هل سنعترف بطالبان التي استولت على البلاد بالقوة؟ على هذا السؤال أجيب بوضوح: لا”.

وشدد لودريان على أن “طالبان تدرك مطالب باريس”.

وأشار لودريان إلى أن أهم هذه المطالب تتمثل في تمكين الأفغان الذين تتعرض حياتهم للخطر من مغادرة البلاد، وكذلك قطع العلاقات مع “الإرهابيين”.

وأشار وزير الخارجية الفرنسي إلى أنه “وفقا لقرار مجلس الأمن الدولي، هناك ثلاث مهام في المقدمة الآن: منع تحول أفغانستان إلى منصة لأعمال الإرهابيين، والسماح مكان بنزوح جماعي محتمل (للبعض) في أفغانستان في الأشهر المقبلة، وضمان الاستقرار الإقليمي حتى لا يزعزع الوضع في أفغانستان المنطقة بأسرها”.

وأشار لو دريان إلى أنه في اجتماع لوزراء خارجية الناتو يوم الجمعة، طالب الولايات المتحدة بمزيد من تنسيق الجهود لإجلاء الأفغان من أفغانستان، الذين قد يكونون في خطر. وقال الوزير “يجب تعزيز التفاعل مع الحلفاء”.

ووصف إجلاء الأفغان المتعاونين مع الحلفاء بأنه واجب أخلاقي. وقال لو دريان “الفوضى في أفغانستان تجعل هذا الجهد صعبا”.

وبحسب قوله ، فقد تمكنت فرنسا منذ 16 أغسطس من إجلاء أكثر من 500 أفغاني، كانت حياة معظمهم في خطر.

وأضاف أن فرنسا تؤيد التعاون مع روسيا وإيران والصين لحل الوضع في أفغانستان.

وقال الوزير إن “قضية التسوية تتطلب تجاوز صيغ مجموعة السبع والناتو، حتى تتمكن روسيا وإيران والصين من المشاركة في المبادرات”. وقال لو دريان: “كان هذا أحد أسباب المحادثة التي جرت يوم الخميس بين الرئيسين الفرنسي والروسي إيمانويل ماكرون وفلاديمير بوتين”.

المصدر: تاس

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة