لكريمي يتراس إجتماعا لتطوير النموذج البيداغوجي باكاديمية مراكش

حرر بتاريخ من طرف

محمد تكناوي

يعتبر مشروع تطوير النموذج البيداغوجي رافعة أساسية لإرساء الجودة في منظومة التربية والتكوين، من خلال توجيه إقامة نموذج بيداغوجي قوامه التنوع والانفتاح والنجاعة والابتكار.

والسياق العام المؤطر للمشروع رقم 8 يرتكز على تجديد المدرسة العمومية وفق الأسس المنصوص عليها في الرؤية الاستراتيجية للمجلس الأعلى للتربية والتكوين 2015-2030، والتي ترجمت بعد ذلك في القانون الإطار 51.17.

و ضمن هدا المسار المتعلق بتنزيل مشاريع القانون الاطار، وخاصة المشروع 8 المرتبط بتطوير النموذج التربوي، قام احمد الكريمي مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة مراكش-آسفي باعطاء انطلاقة أشغال ورشة تقاسم عدة التكوين الأولى لفائدة مفتشات ومفتشي التعليم الثانوي لمواد الرياضيات، والفيزياء والكيمياء، وعلوم الحياة والأرض والتكنولوجيا، وذلك يوم أمس الخميس 28 أكتوبر 2021 بقاعة الاجتماعات بمقر الأكاديمية.

ويندرج هدا اللقاء كما أكد مدير الأكاديمية في كلمته التأطيرية ،في إطار تنظيم التكوينات اللغوية المبرمجة بالمخطط الجهوي للتكوين المستمر التي ترمي إلى الرفع من القدرات اللغوية لأساتذة المواد غير اللغوية بالسلك الثانوي الإعدادي.

وشدد المدير على ضرورة مواكبة وتتبع أثر هذه التدخلات على مستوى التحصيل الدراسي، مع العمل على التمكن من اللغات الرسمية والرفع من أعداد التلاميذ المستفيدين من التناوب اللغوي و المتقنين للغات الأجنبية مبرزا في ختام كلمته ان التكوين المستمر للأساتذة هو السبيل الكفيل بالرفع من مستوى الجودة في الأداء وفي تطوير مستوى التعلمات.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة