لصوص محطات الحافلات يسقطون المزيد من الضحايا بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

يواصل محترفو النشل والسرقة في محطات الحافلات ببمراكش في إسقاط المزيد من الضحايا في غياب حل أمني جدي للظاهرة.

وحسب مصادرنا فقد تمكن “الشفارة” من سرقة ثلاثة هواتف ذكية على الاقل من محطة واحدة ليلة امس الاحد، ويتعلق الأمر بمحطة الحافلات المتوجهة لمدينة تامنصورت المتواجدة في مدخل شارع مولاي عبد الله.

وحسب المصدر ذاته فإن إحدى الضحايا دخلت في حالة هستيرية من البكاء بعد سرقة هاتفها ، فيما فضل مواطن قروي ان ينهال على ركاب حافلة باللوم بدعوى حيادهم السلبي وعدم فضحهم للصوص.

ويشار ان العصابة التي تنشط في هذه المحطة صار افرادها معروفون لدى الركاب الذين يفضلون اخد الحيطة، دون ان ينخرطوا في اي نوع من المقاومة للظاهرة، بسبب تجاهل  الامن لنشاطهم وخوفا من ردرد افعال اللصوص المسلحين عادة. 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة