لحسن الداودي: على المقاطعين إنتقاد الحكومة وليس شركة “سنطرال”

حرر بتاريخ من طرف

جدد لحسن الداودي، الوزير المنتدب المكلف بالشؤون العامة والحكامة، دعوة الحكومة للمقاطعين بوقف الحملة التي تستهدف شركة “سنطرال” وإلا ستكون الشركة المعنية مضطرة لتسريح المزيد مِن العُمال وخفض كمية الحليب، مبرزا أن المغاربة يثقون في الحكومة وسيتفاعلون مع دعوة الحكومة لوقف حملة المقاطعة التي تستهدف الحليب.

وقال الداودي خلال مروره يوم السبت في برنامج “ساعة للإقناع”، الذي يبث على قناة “ميدي1” إن على المقاطعين أن ينتقدوا الحكومة وليس شركة “سنطرال” حيث أنه إن لم تكن لديك شركات فلن يكون لديك مناصب شغل، فالشركة المعنية مثلا تشغل 6 آلاف مغربي.

ودافع لحسن الداودي،عن زميله وزير الاقتصاد والمالية، محمد بوسعيد، الذي تعرض لحملة كبرى على مواقع التواصل بعد وصف المقاطعين ب”المداويخ”، قائلا “الوزير كان تيضحك مسكين وكلا فيها العصا على والو” ، مضيفا “كلمة مداويخ كانو تيقولها شي بعضين”، في إشارة إلى رئيس الحكومة السابق عبد الإله بنكيران، قبل أن يضيف بأن تصريح بوسعيد كان “فلتة لسان”.

 

أسماء ايت السعيد

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة