“كونو على بال”..”نصاب” بمراكش يستعمل حيلة ذكية لإسقاط ضحاياه

حرر بتاريخ من طرف

تعرض شخص في نهاية عقده الخامس، ظهر يومه الخميس 29 نونبر الجاري، إلى عملية نصب من طرف “نصاب” على مستوى شارع محمد الخامس، بمراكش.

وأفادت مصادر لـ”كشـ24″، أن شخصا كان على متن دراجة نارية، استوقف الضحية عندما كان خارجا من مستشفى ابن طفيل، وأخبره أن إبنه قد تعرض لحادثة سير، وأنه تكفل بمعدات إسعافه بمستشفى المامونية، والتي ناهز ثمنها 600 درهم.

وأضاف المصدر ذاته، أن الضحية أخبر “النصاب” أنه لا يتوفر على ذلك المبلغ، قبل أن يعطي هذا الاخير مبلغ 200 درهما، بعدما اخبره أن ابنه بالمستشفى ينتظره لإحضار لوازم طبية أخرى “فاصمة”، وانه يلزمه بعض المال لذلك.

وزاد المصدر ذاته:” أن النصاب أقل الضحية معه على متن دراجته النارية في إتجاه مستشفى المامونية، قبل أن يُنزله ويطلب منه الإنتظار بدعوى أنه سيحضر شيئا ثم يعود ليستأنفا طريقهما، وهو الامر الذي امتثل له الضحية، لكن انتظاره طال كثيرا عندما لم يعد “النصاب”، قبل أن يقرر متابعة طريقه سيرا على الأقدام في اتجاه المستشفى لرؤية إبنه.

وأفاد المصدر ذاته، أن الضحية عندما كان في طريقه إلى المستشفى، استوقفه مواطنون على معرفة به،وسرد لهم ما وقع، وبمساعدة منهم يضيف المصدر، أجرى الخمسيني الذي كان في حالة هلع بسبب خبر حادثة إبنه، (أجرى) مكالمة هاتفية مع ابنه، ليكتشف أنه بخير ولم يتعرض لأي حادثة سير، وأنه سقط ضحية “نصاب”، أخبره المواطنون اللذين كانوا معه أن نفس الشخص سبق أن نصب على أُناس أخرين بنفس الطريقة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة