“كش24” تكشف معطيات جديدة حول فاجعة انهيار المنزل الذي أودى بحياة أم وطفليها بمراكش + صور

حرر بتاريخ من طرف

في سياق متابعتها للفاجعة التي هزت ليلة أمس الثلاثاء حي سيدي يوسف بن علي بمراكش بعد انهيار منزل آهل بالسكان، أفادت مصادر للجريدة أن جثامين الضحايا الذين سقطوا في الحادث تم نقلهم في الساعات الأولى من صباح يومه الأربعاء إلى مستودع الأموات بباب دكالة.

وأضافت مصادرنا، أن والي جهة مراكش آسفي عبد الفتاح لبجيوي و والي الأمن سعيد العلوة أشرفا  نحو الساعة الثانية من صباح يومه الأربعاء على إجراء نقل جثامين الأم وطفليها من مستشفى محمد السادس إلى مستودع الأموات.

وتجدر الإشارة إلى انهيار منزل بدب الكبص ليلة أمس الثلالثاء أسفر عن مصرع سيدة تبلغ من العمر نحو 53 عاما وابنها البالغ من العمر 12  عاما الى جانب ابنتها البالغة من العمر نحو ثمان سنوات، فيما تم نقل ثلاثة جرحى تتراوح أعمارهم بين خمس سنوات و27 عاما إلى قسم المستعجلات لتلقي العلاج.

وأكدت مصادرنا،أن الهالكة كانت على خلاف دائم مع زوجها وكان غائبا ليلتها عن البيت الذي تكتري فيها غرفة إلى جانب عدد من المكترين الآخرين.
هذا ومن المنتظر أن يتم اليوم تسلم جثامين الضحايا لموارتهم الثرى.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة