“كشـ24” تكشف معطيات حصرية عن انتحار قاضي بالمحكمة الإبتدائية بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

أفادت مصادر عليمة لـ”كشـ24″، أن الوكيل العام للملك لدى محكمة الإستئناف بمراكش ونائب رئيس المحكمة ذاتها، ورئيس المحكمة الإبتدائية ونقيب هيأة المحامين بإظافة إلى مجموعة من المسؤولين الأمنيين والسلطة المحلية، انتقلوا صباح يومه الأربعاء 23 شتنبر الجاري، إلى منزل القاضي الذي وجد مشنوقا بواسطة حبل وسط فيلا قيد التشييد بحي الآفاق بجماعة سعادة.

وبحسب المصادر ذاتها، فإن زوجة الهالك هي من اكتشفت جثته بعدما تعقبته لحظة خروجه من البيت صباحا، حيث روادتها الشكوك حول السلوكات الغير العادية التي كانت بادية عليه لحظات قبل مغادرته.

وذكرت مصادر متطابقة، أن لجنة مركزية من وزارة العدل بالرباط كانت قد حلت أمس الثلاثاء بمكتب القاضي بالمحكمة الإبتدائية من أجل البحث في بعض الملفات.

الهالك المزداد سنة 1977 والذي التحق بمهنة القضاء ضمن فوج 2002، وبحسب بعض أصدقائه كان يتميز قيد حياته بحسن أخلاقه.

هذا وقد تم نقل جثة الهالك قبل قليل من زوال يومه الأربعاء إلى مستودع الأموات بباب دكالة بمراكش بتعليمات من الوكيل العام للملك من أجل إخضاعها للتشريح الطبي للوقوف على الأسباب الحقيقية للوفاة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة