“كشـ24” تكشف معطيات حصرية عن أفراد الخلية “الداعشية” المفككة بالحوز

حرر بتاريخ من طرف

في إطارمتابعتها لخبر تفكيك خلية “إرهابية” بإقليم الحوز، كشفت مصادر لـ”كشـ24″ معطيات حصرية عن أفرادها الأربعة الذين يزاولون مهنا بسيطة.

وأوضحت مصادرنا، أن إثنين من أفراد الخلية الإرهابية يقطنان بدوار أيت حماد أوعلي بجماعة أوريكا ويتعلق الأمر “بمحمد بنعبد الله، س” مهنته صباغ، و”شعيب بنمحمد، م” الذي يعمل مساعد تاجر بدوار تكاثرت السفلي بنفس الجماعة، فيما يقطن الموقوفين الآخرين وهما “عبد اللطيف ا، ح” العامل بمشتل و”حسن، ا، ب” نجار، بدوار تمسكرين بمدخل جماعة أوريكا.

وأكدت المصادر ذاتها، أن الضيعة الفلاحية التي عثر فيها على بقايا مواد كيميائية وسوائل مشبوهة ومعدات تم استعمالها لتحضير مواد متفجرة وأجهزة إلكترونية وأسلحة بيضاء ومنظار ومبالغ مالية وكذا دراجة نارية، تقع بدوار السبيطي وتعود ملكيتها إلى المسمى “حسن”.

وأشارت المصادر ذاتها، إلى أن الموقوفين الأربعة الذين تم اعتقالهم من داخل منازلهم في وقت مبكر من صباح يومه الإثنين 25 يونيو الجاري، لم تكن تظهر عليهم أية علامات التشدد أو التطرف، ويتعاملون مع الساكنة بشكل عادي وإن كانت زوجات ثلاثة منهم منقبات.

المصادر عينها، لفتت إلى أن المستوى التعليمي لأفراد الخلية المفككة والذين يوجد بينهم شخص عازب، متواضع، مما سهل لامحالة من مهمة الجهات المتشددة التي استقطبتهم إلى المخطط التخريبي للتنظيم الإرهابي لـ”داعش”.

إلى ذلك، أعربت فعاليات مدنية وجمعوية بالمنطقة عن استغرابها من تواجد مثل هاته العناصر بفكرها المتطرف وسط ساكنة المنطقة المعروفة بكرمها وتسامحها وتعايشها مع مختلف الديانات.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة