“كشـ24” تكشف معطيات جديدة في انتحار خمسيني بعد طعن ابنته بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

نقلت جثة الهالك المسمى قيد حياته ” عزيز ” إلى مستودع الاموات بباب دكالة، بمراكش لإخضاعها للتشريح الطبي، يوم أمس الأحد 5 فبراير الجاري .

وبحسب مصادر “الصباح “، فإن الهالك الذي يبلغ من العمر 51 سنة ، و الذي يعاني من اضطرابات نفسية، عمد الى الانتحار شنقا داخل منزله، دوار الظلام بمقاطعة سيدي يوسف بن علي، بمراكش،  لحظات بعد أن اعتدى على ابنته البالغة حوالي 18 سنة ، حيث وجه لها طعنة على مستوى العنق بسكين . 

و أوضحت المصادر نفسها، أنه في الوقت الذي تم نقل الفتاة / الضحية الى المستشفى لتلقي العلاجات الضرورية، 18 سنة، تم العثور على الأب داخل المنزل جثة هامدة ممدة على الأرض، بعد أن لف حبل حول عنقه، لتقوم عناصر الشرطة القضائية والعلنية التي حلت بعين المكان بفتح تحقيق في ملابسات الحادث .

وأضافت المصادر ذاتها، أن الهالك كانت تنتابه لحظات عصبية يقوم خلالها بتعنيف أقاربه ، حيث سبق ان اعتدى على شقيقه، لتتدخل عناصر الأمن دون أن يتم ايقافه.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة