“كشـ24” تكشف مستجدات اختفاء تلاميذ في ظروف غامضة بتسلطانت

حرر بتاريخ من طرف

في ظروف غامضة، اختفى ثلاثة تلاميذ بجماعة تسلطانت التابعة لعمالة مراكش منذ بداية الأسبوع الجاري، دون أن يظهر لهم أي أثر إلى حدود كتابة هذه الأسطر.

التلاميذ الثلاثة، (تلميذ وتلميذتين)، مروان لغداش، فاطمة الزهراء، وأمينة أيت لحيان، البالغين من العمر 14 سنة، اختفوا منذ يوم الإثنين 04 يناير الجاري، من أمام الثانوية التي يدرسون بها، حيث لم يعودوا إلى منازلهم، بعدما غادروها متوجهين صوب الثانوية.

أم التلميذ المختفي أفادت في تصريح لـ”كشـ24″، أن ابنها تغيب رفقة الفتاتين عن الحصص الدراسية الأخيرة، قبل أن يركبوا سيارة أجرة من الحجم الكبير حوالي الساعة السابعة مساء من محطة الكواسم ، ليختفوا عن الأنظار في ظروف غامضة.

وأضافت المتحدثة ذاتها، أن محاولات البحث عن المختفين لدى الأقارب وبالمدينة والنواحي، باءت بالفشل، كما أن محاولات الإتصال بهم باءت هي الاخرى بالفشل، بعد إغلاق الهاتف الذي كان بحوزة إحدى التلميذتين، ما دفع أسرهم إلى وضع شكاية لدى المصالح الدركية بتاسلطانت.

وأوضحت الأم في التصريح ذاته، أن عناصر الدرك الملكي حددت مكان المعنيين بالأمر عبر إشارة الهاتف المذكور، والتي تظهر تواجدهم بحي أناسي بمدينة الدار البيضاء، وهو الأمر الذي جعل الأسر تنتقل إلى العاصمة الإقتصادية بحثا عن أبنائهم، لكن دون جدوى، ليعودوا أدراجهم اليوم السبت إلى مدينة مراكش خاليي الوفاض.

وعن الأسباب التي قد تكون وراء اختفاء هؤلاء، قالت أم التلميذ الذي يتابع دراسته بمستوى الثالثة إعدادي، أن ابنها في المنزل لا يواجه أية مشاكل ويعيش ظروفا عادية ولم يسبق له أن اشتكى من أي ضغوطات.

وتناشد أسر المختفين، كل من تعرف على فلذات كبدهم، أو توصل إلى معلومات حول أماكن تواجدهم، التواصل معهم.

رقم والدة التلميذ: 0667026754

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة