“كشـ24” تكشف التهم الموجهة للطلبة المعتقلين على خلفية المواجهات الدامية بالحي الجامعي لمراكش

حرر بتاريخ من طرف

أحالت النيابة العامة لدى محكمة الإستئناف بمراكش الطلبة الثلاثة عشر الذين تم اعتقالهم على خلفية الأحداث الدامية التي شهدها محيط الحي الجامعي، أمس الأحد  22 ماي الجاري، على قاضي التحقيق الأستاذ عبد الرحيم بلكحل الذي قرر ايداعهم السجن مع تحديد جلسة 30 ماي من أجل الإستنطاق التفصيلي.

و وفق المعطيات التي توصلت بها “كشـ24″، يتابع المتهمون بتهم جنائية تتعلق بـ”تخريب جزء من مبان عمدا
، وضع أشياء في الطريق العام لتعطيل المرور ومضايقته، محاولة إضرام النار، تخريب أشياء مخصصة للمنفعة العامة، إهانة موظفين أثناء قيامهم بمهامهم، المشاركة في التجمهر المسلح والضرب والجرح بواسطة سلاح أبيض الناتج عنه إراقة الدماء”.

وكانت النيابة العامة بمحكمة الإستئناف بمراكش، قررت تمديد الحراسة النظرية لمدة 24 ساعة إضافية للطلبة الثلاثة عشر الذين تم احالتهم صباح يوم السبت 21 ماي على الوكيل العام للملك.

واعتقل المتهمون الذين تتراوح أعمارهم ما بين 20 و31 عاما، على خلفية المواجهات الدامية التي عرفها الحي الجامعي يوم الخميس الأخير 19 ماي الجاري، بين الطلبة عناصر القوات العمومية والتي أسفرت عن إصابة ثلاثين عنصر أمنيا بينهم ضابط وشرطيين و سبعة وعشرون عنصرا من القوات المساعدة تعرضوا لإصابات وصفت بالخطيرة نقلوا على إثرها إلى المستشفى العسكري للعلاج حيث لا يزال يرقد أغلبهم، فيما أصيب نحو خمسة وعشرون طالبا بجروح وفق مصادر طلابية.

ويتابع على خلفية هذه الأحداث ثلاثة عشر طالبا بينهم طالبة ويتعلق الأمر بطالبة مزدادة بالخميسات، ثلاثة طلبة يتحدرون من زاكورة، طالبين من القليعة، طالب مزداد بتفلت، طالب من مدينة آيت اورير بالحوز، طالب من قلعة السراغنة، طالب من سيدي المختار، طالب من العيون، طالب من كلميم وطالب من مراكش.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة