كريم الحماية من الشمس والمرطب؛ أيهما يأتي أولًا؟

حرر بتاريخ من طرف

كم مرة قرأت وسمعت وشاهدت كل ما يؤكد على أهمية كريم الحماية من الشمس كجزء لا يتجزأ من روتينك الجمالي للعناية ببشرتك؟ مرات لا تحصى بالتأكيد. سواء من الخبراء أو الأطباء، أو حتى نجمات المشاهير؛ كلهم يؤكدون على أهمية استخدام كريم الحماية من الشمس في كل المواسم، وليس في الصيف فقط.

ولكن، هل تساءلت إن كان كريم الحماية من الشمس يغنيك عن استخدام مرطب للبشرة أيًا كانت صورته من لوشن أو كريم؟ أو أية خطوة منهما تطبقين قبل الأخرى؛ كريم الحماية أولًا أم المرطب أولًا؟
إليك عدة عوامل تؤثر في قرارك:

– نوع كريم الحماية: لو كان يعتمد على عناصر كيماوية، فعليك تطبيقه أولًا على بشرتك مباشرة بعد التنظيف، لأنه يحتاج لأن يتغلغل في بشرتك دون أي موانع. أما لو كان من عناصر معدنية، فيمكنك تطبيقه بعد المرطب لأن خواص مركباته تبقى طافية على سطح البشرة لتعكس أشعة الشمس بعيدًا، ويحتاج لتوزيع جيد على البشرة لكي لا يعطيك مظهرًا جيريًا.

– مرطب بشرة متعدد الوظائف: يمكنك أيضًا اعتماد مرطب بشرة نهاري يتضمن مركب حماية من الشمس. ولكن احرصي على أن يكون معامل الحماية فيه لا يقل عن SPF30.

وبماذا ينصحك الخبراء؟
ينصحونك بحيلة ذكية وسهلة: استخدمي مرطب للبشرة ذو معامل حماية من الشمس ووزعيه على بشرتك ودعيها تتشربه لمدة 10-15 دقيقة، ثم ضعي طبقة من كريم الحماية من الشمس الخالص كطبقة حماية إضافية وأخيرة على بشرتك لتضمني الاستفادة من مفعول كليهما.

ولا تنسي اعتماد تطبيق كريم الحماية من الشمس دومًا، في كل يوم تتعرضين فيه للشمس، أيًا كان الموسم.

المصدر: نواعم

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة