قفزة خاطئة في مسبح تودي بحياة قاصر بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

علمت “كشـ24″، من مصدر مطلع، أن طفلا قاصرا لفظ أنفاسه الأخيرة بقسم الإنعاش بمستشفى محمد السادس بمراكش، متأثرا بإصابة تعرض لها على مستوى الرأس بأحد مسابح المدينة.

ووفق المعطيات التي توصلت بها الجريدة، فإن الهالك البالغ من العمر قيد حياته 16 سنة، كان قد تعرض منذ أسبوع لإصابة على مستوى الرأس، نتيجة قفزة خاطئة خلال سباحته بالمسبح التابع للمركب الرياضي والثقافي باب الخميس، ما أدى إلى ارتطام رأسه بحافة المسبح.

واستنادا للمعطيات ذاتها، فقد تم حينها نقل المعني بالأمر في حالة غيبوبة إلى المستشفى، وظل في حالة حرجة طيلة مدة تواجده بالمستشفى، إلى أن أسلم الروح إلى بارئها أمس الإثنين.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة