قطر تستعد لاستضافة أول سباق “فورمولا ون” في تاريخها

حرر بتاريخ من طرف

تستعد قطر ، ولأول مرة في تاريخها ، لاستضافة الجولة العشرين من بطولة العالم الخاصة ب (الفورمولا-1) ، تحت الأضواء الكاشفة ، على حلبة لوسيل الدولية ، الواقعة شمال شرق الدوحة، وذلك خلال الفترة من 19 وحتى 21 من الشهر الجاري، بمشاركة أبرز نجوم هذه الرياضة .

وقد اختار الاتحاد الدولي للسيارات الدوحة ، لاستضافة الجولة العشرين من السباق المكون من 22 جولة ، بدلا من أستراليا التي اعتذرت عن استضافتها للمرة الثانية على التوالي، بسبب القيود المفروضة في البلاد للحد من تفشي جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

ويعتبر سباق (فورمولا-1) ، الذي يعرف أيضا باسم سباق الجائزة الكبرى، أعلى مستوى من سباقات الفورمولا ذات المقعد الفردي ، والعجلات المفتوحة، وقد تتخطى سرعة السيارات المتسابقة 320 كم/ ساعة (200 ميل في الساعة).

وتعد جائزة “أريد ” قطر الكبرى (للفورمولا-1 ) ، عشاق ومحبي هذه الرياضة، بتجربة فريدة من نوعها، ومليئة بأنشطة مختلفة وعروض موسيقية حية ، ومشاركة فنانين ، وتنظيم ألعاب ترفيهية مختلفة.

وأعلن القائمون على السباق في قطر ، أن حلبة لوسيل الدولية التي تتميز بمسارها الشهير ، ومرافقها العالمية ، انهت كافة الأعمال ، وأصبحت جاهزة لاستضافة الحدث العالمي، الذي سيكون السباق الأول، الذي تختبر فيه دولة قطر سحر هذه الرياضة، لمواصلة استهدافها لأسواق جديدة ، وفئات مختلفة من كافة أنحاء العالم ، لاستكشاف قطر قبل استضافة كأس العالم لكرة القدم (فيفا قطر 2022).

وتراهن الدوحة بشكل كبير على شعبية سباقات الفئة الأولى، بعدما وقعت عقدا يمتد لعشرة أعوام مع منظمي بطولة (الفورمولا-1 ) في شتنبر الماضي، تستضيف بمقتضاه إحدى جولات البطولة بداية من عام 2023 وحتى 2032، وذلك بخلاف استضافة سباق هذا العام.

ومولت مجموعة “أريد”، إحدى كبريات شركات الاتصالات العالمية هذا التعاقد، وهي تأمل في جذب المشجعين من خلال السباق الذي سيقام في المساء تحت الأضواء الكاشفة على حلبة لوسيل الدولية ، لتنضم بذلك قطر إلى نادي الدول المستضيفة لسباقات (الفورمولا-1 )، بعد تجربة مع بطولة العالم للدراجات النارية في فئات “موتو جي بي” ، و”موتو 2″ ، و”موتو 3″، وأيضا (السوبر بايك ) التي تنظمه سنويا.

وبهذه البطولة تكون قطر ، قد انضمت إلى دول خليجية كالبحرين، والإمارات، والسعودية ، التي نالت شرف استضافة إحدى جولات بطولة العالم (للفورمولا-1) .

وستجعل استضافة قطر للجولة العشرين من البطولة العالمية، منطقة الشرق الأوسط عموما ، والخليج تحديدا، تحظى باختتام أبرز سباقات الفورمولا، إذ ستقام الجولات الثلاث الأخيرة في قطر في 21 نونبر ، ثم جدة السعودية، وبعدها أبوظبي ، على التوالي في 5 و12 دجنبر .

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة