قتيل وعشرات الجرحى والمخطوفين على أيدي “داعش” في ريف حماة السورية

حرر بتاريخ من طرف

قتل أحد الشبان متأثرا بجراحه، واختطف نحو 70 آخرين من أهالي ناحية السعن في ريف حماة وسط سوريا على أيدي “داعش”

وذكرت صفحة يديرها حزب البعث العربي الاشتراكي الحاكم في سوريا أن “أيمن، عبظو” قتل متأثرا بجروح أصيب بها، بينما تم اختطاف نحو 70 من أهالي الناحية في منطقة الزوينة التابعة لعقيربات في ريف السلمية الشرقي، إضافة إلى وصول عدد من الجرحى إلى مشفى السلمية الوطني.

وتحدثت صفحة فرع السلمية في الحزب عن “اشتباكات” مع أفراد “داعش” وأكدت أن بين الجرحى الذين وصلوا المشفى أحد أفراد قوى “الأمن الداخلي” في ناحية السعن.

بينما قالت وسائل إعلام حكومية إن أحد المواطنين قتل وأصيب آخرون “خلال اعتداء لمجموعة من إرهابيي “داعش” عليهم أثناء جمعهم للكمأة”

يذكر أن ريف السلمية شهد في الشهرين الماضيين عددا من الحوادث التي كان ضحيتها عمال يجمعون الكمأة (محصول مرتفع الثمن في سوريا ويقدر الكيلو منه وسطيا بنحو مئة ألف ليرة).

وكان أكثر تلك الحوادث دموية هو ما شهدته قرية رسم الأحمر في منطقة وادي العزيب بريف سلمية الشمالي الشرقي، حين قتل 18 شخصا بانفجار لغم أرضي من مخلفات الحرب بسيارة كانت تقل عمالا يجمعون الكمأة.

المصدر: وسائل إعلام سورية

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة