قتلى وجرحى في انفجار مصنع للبتروكيماويات بإسبانيا

حرر بتاريخ من طرف

أعلنت السلطات المحلية الإسبانية عن حصيلة جديدة للانفجار الذي وقع، مساء أمس الثلاثاء، في مصنع إكوكس للبتروكيماويات في تاراغونا، شمال شرق إسبانيا، والذي تسبب في مقتل شخصين وإصابة ثمانية بجروح.

وأوضحت وسائل الإعلام نقلا عن مصادر نقابية، أن رجال الإطفاء لكاتالونيا، عثروا اليوم الأربعاء، على جثة عامل اختفى يوما واحدا قبل حدوث الانفجار الذي وقع حوالي الساعة 18:45 (بالتوقيت المحلي) والذي على إثره نشب حريق.

وأضاف المصدر أن شخص آخر توفي في اليوم السابق، إثر انهيار منزله الذي نجم عن موجة الصدمة التي أحدثها هذا الانفجار. مما تسبب أيضا في ثمانية إصابات، منهم إثنان إصابتهم خطيرة.

وأوضح ألبرت فنتوسا، قائد فريق المطافئ لكاتالونيا في تاراغونا، في تصريحات لوسائل الإعلام، أن الانفجار وقع أولا في مفاعل كيميائي قبل أن يؤثر على خزان مجاور.

وأفاد رجال الإطفاء أن نحو 30 فريقا واصل العمل على الاحتراق الذي نشب في خزان أكسيد الإيثيلين، بطريقة خاضعة للمراقبة، وذلك بحقن النيتروجين والتحكم في طول اللهب حتى لا يؤثر على الخارج.

وأكد عضو مجلس الأمن العام لكاتالونيا، ميكيل بوش، أن إطفاء الحريق يتقدم بشكل جيد، مضيفا أن هناك دائما منتوج يحترق والذي يحتاج إلى التبريد.

وأبرزت الحماية المدنية أنه لم يتم اكتشاف أي مادة سامة في المنطقة المجاورة.

وإن شركة أندوسترياس كيميكاس دي أوكسيدو دي إتيلينو، إكوكس، هي الوحيدة التي تعمل على أكسيد الإيثيلين في إسبانيا، حيث تتوفر على قدرة إنتاجية تبلغ 140 ألف طن سنويا من هذا المنتوج المستخدم في تصنيع البوليمرات.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة