قاذورات الصرف الصحي والأزبال تشوه تجمعا عمرانيا وتهدد محيطه البيئي

حرر بتاريخ من طرف

يعيش ساكنة دوار رجال احمر الذي يعد من بين اكبر التجمعات العمرانية بجمأعة أكفاي، تحت رحمة المطارح العشوائية وقاذورات الصرف الصحي التي تهدد المنطقة بكارثة بيئية.

وقال مواطنون في اتصال بـ”كشـ24″ إن مناطق بأرجاء الدوار تحوّلت إلى نقط سوداء للتخلص من النفايات المنزلية بشكل عشوائي، في الوقت الذي غزت فيه المياه العادمة جداول وسواقي وتشكلت ضايات آسنة أضحت مجالا خصبا لنمو وتكاثر الجراثيم وتفشي الحشرات الناقلة للأمراض.

وأشار المواطنون إلى أن الدوار يتوسع عمرانيا بشكل مضطرد في غياب شبكة للصرف الصحي حيث لا تزال الساكنة تعتمد على الحفر التقليدية للتخلص من المياه العادمة، كما تشكلت مطارح عشوائية بسبب غياب وسيلة لتجميع النفايات بشكل منتظم.

وعبر المواطنون عن تخوفهم من كارثة بيئية بسبب هاته الآفة التي تجهز على حق الساكنة في بيئة سليمة ونظيفة.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة