فوضى CHU بمراكش تواصل إخراج الاطر الصحية للاحتجاج

حرر بتاريخ من طرف

عبر بيان جديد للمكتب النقابي الموحد التابع للجامعة الوطنية للصحة عن حجم الاسياء السائد وسط الاطر الصحية التابعة للمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس ، و الذي اكد بان الأطر الصحية والمرتفقون صاروا ضحايا العبث مستشهدين بمصلحة جراحة العظام والمفاصل الني وصفوا اختلالاتها بالغيض من الفيض”.

واشار البيان الناري الجديد للمكتب النقابي الى الاختلالات الخطيرة التي يعرفها المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش بسبب استباحة القانون واستفحال مظاهر الريع، و غياب رؤية و استراتيجية لتطوير العرض الصحي، مستشهدا بتوقف مستعجلات ابن طفيل لأكثر من ثمانية اشهر في عز الجائحة، غياب أدوية السرطان و مستعجلات و مصلحة للأشعة و التحاليل البيولوجية بمستشفى الانكولوجيا، وعدم استغلال بناية من اربع طوابق بمستشفى ابن طفيل منذ 2018.

كما اشار البيان لاستثمارات ضخمة دون الأخذ بعين الاعتبار للأولويات و لظروف الجائحة، والانتقالات المشبوهة خارج الحركة الانتقالية، وخلق مناصب من باب الترضية، واختلالات تعرفها تعويضات الحراسة و الإلزامية و التنقل ،وإغراق المصالح الاستشفائية بالمتدربين من المؤسسات الخاصة بالتكوين في المجال الصحي دون احترام الكوطة المخصصة و في غياب مؤطرين، و التضييق على الحريات النقابية و الاستفسارات الكيدية…..إلخ”،وهو ما تسبب في تراجع خطير و إفلاس حقيقي للمركز باعتباره مؤسسة صحية عمومية و جامعية بموارد بشرية و مالية ضخمة.

واعلن المكتب النقابي الموحد وهو يتابع الوضع العبثي والكارثي الذي تعيشه مصلحة جراحة العظام والمفاصل بمستشفى ابن طفيل الذي وصل الى مستويات لا يمكن للأطر الصحية العاملة بها تحمله وتسبب في احتقان حاد لينضاف لسلسلة الاختلالات التي يعيشها المركز في غياب تام للمسؤولين واستباحة صريحة لكل القوانين، تنديده باستهداف رئيس المصلحة للأطر التمريضية في أرزاقها ومسارها المهني بعد انتفاضتها ضد الحيف والظلم الذي وقع عليها والوضع الكارثي الذي تعيشه ورفضها للاختلالات داخل المصلحة، ويدين الشطط في استعمال السلطة،

واستنكر المكتب خلق رئيس المصلحة لأنشطة ومناصب مسؤولية مستحدثة خارج القانون والهيكلة التنظيمية للمستشفى لأسباب أصبح الجميع يعرفها أمام صمت الإدارة وستكون لنا عودة حول خلفيات هذا الموضوع بالتدقيق، وسجل ضعف إدارة مستشفى ابن طفيل ومعها الإدارة العامة للمركز الاستشفائي الجامعي بمراكش في تطبيق المحاضر القاضية بإلغاء هذه الأنشطة الغير قانونية والمناصب المستحدثة و التي أكدت على ضرورة انخراط المستفيدين منها في تقديم العلاجات التمريضية اسوة بزملائهم وزميلاتهم بذات المصلحة، ويندد بالفراغ الإداري الذي يعرفه مستشفى ابن طفيل وعدم التزام الحياد لبعض المسؤولين الإداريين وتهربهم من المسؤولية و ممارسة اختصاصاتهم وعلى رأسهم رئيس مصلحة العلاجات التمريضية، واعتبارهم طرفا في المشاكل التي تعيشها المصلحة والمستشفى، وأعلن المكتب النقابي تضامنه الكامل مع الممرضة ” ح. ب ” ضحية الاعتداء الشنيع الذي تعرضت له داخل المصلحة وأثناء أدائها لعملها والذي أثر سلبا على صحتها النفسية وتهرب رئيس المصلحة وإدارة مستشفى ابن طفيل والإدارة العامة للمركز من مسؤوليتهم في مؤازرتها وتقديم الحماية لها، وتماطلهم المفضوح في انصافها،

وبعد منح المكتب النقابي الوقت الكافي لرئيس المصلحة وإدارة مستشفى ابن طفيل والإدارة العامة للمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش، لتصحيح الوضع وتطبيق القانون وانصاف المتضررات والمتضررين، وبعد عدة بيانات ومراسلات في الموضوع وبعد إحاطة المكتب النقابي بالملف من كل جوانبه القانونية ،الإدارية والمصلحية، طالب المكتب النقابي الموحد من وزارة الصحة والحماية الاجتماعية وولاية جهة مراكش اسفي بفتح تحقيق في الموضوع والتدخل العاجل لوقف العبث والفوضى داخل المركز الاستشفائي الجامعي بمراكش، وتطبيق القانون وانصاف الأطر المتضررة، وحمل المسؤولية لكل من رئيس مصلحة جراحة العظام والمفاصل، إدارة مستشفى ابن طفيل، وإدارة المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش لما ستؤول اليه الأمور معلنا عن وقفة احتجاجية يوم الأربعاء 05 يناير 2022 ابتداء من الساعة 9:30 صباحا في احترام تام للإجراءات الاحترازية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة