فوضى ، في اليوم الوطني للمهاجر بولاية مراكش + ڤيديو حصري

حرر بتاريخ من طرف

شهد مقر ولاية جهة مراكش تانسيفت الحوز ، ليلة امس الجمعة 10 غشت 2012 ، الاحتفال باليوم الوطني للمهاجر ، والذي عرف اصطدام بين رئيسي جمعية التجار والمهاجرين باميان الفرنسية (عبد القادر ايت وادو ) و جمعية مراكش تانسيفت الحوز للمغاربة المهاجرين بالخارج (احمد الزيف )، الاصطدام الذي تطور فيما بعد الى تبادل لعبارات السب والشتم بين الطرفين ،امام رؤساء المصالح الخارجية وشخصيات مدنية وعسكرية حضرت الحفل في غياب والي الجهة محمد فوزي ، وكذا بعض المهاجرين الذين غادر بعضهم مكان الاحتفال احتجاجا على هذه التصرفات التي تسيئ الى سمعة المهاجرين المغاربة بالخارج كما صرح احدهم الى صحيفة كش24.
الى ذالك صرح عبد القادر ايت وادو الى صحيفة كش24 ان الامر لا يعدو ان يكون تصفية حسابات قديمة بين رئيس جمعية جهة مراكش تانسيفت الحوز للمغاربة المهاجرين بالخارج وجمعيته ، لكون هذه الاخيرة تقوم بعدة مبادرات إنسانية وتساعد على حل بعض المشاكل التي تصادف المهاجرين بجهة مراكش تانسيفت الحوز .
وفي اتصال لصحيفة كش24 مع الكاتب العام لجمعية مراكش تانسيفت الحوز للمهاجرين المغاربة بالخارج ، (حميد حداد) أوضح هذا الاخير ان من بين الأسباب التي أدت الى تأجيج الوضع بين رئيسي الجمعيتين هو غياب والي الجهة محمد فوزي وسوء التنظيم :التنظيم عيان بزاف ،والناس اللي مكلفين تيحاولو يهمشوا الجمعية ديالنا لأغراض ممعروفاش. ونزيد على ان الجمعية ديالت السي عبد القادر ماشي قانونية ، لانه 25 سنة وهو رئيس ، وهذا لايعقل.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة