فرنسا: حقيقة تجسس أمريكا على سياسيين أوروبيين خطيرة ويجب التحقق من المعلومات

حرر بتاريخ من طرف

صرح كليمنت بون، سكرتير دولة مكلّف بالشؤون الأوروبية بالخارجية الفرنسية، إن الحقيقة المحتملة للتنصت الأمريكي على السياسيين الأوروبيين خطيرة جدا، ويجب التحقق من المعلومات المتعلقة بالموضوع.

وذكرت صحيفة Süddeutsche Zeitung الألمانية في وقت سابق، بأن وكالة الأمن القومي الأمريكية بالتعاون مع الدنمارك، قامت بالتنصت على عدد من السياسيين الأوروبيين في 2012 و2014.

وكان من بينهم المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، ووزير الخارجية (الرئيس الحالي لألمانيا)، والمرشح لمنصب مستشار جمهورية ألمانيا الاتحادية من الحزب الاشتراكي الديمقراطي الألماني، بير شتاينبروك.

كما وساعدت الوحدات الخاصة الدنماركية الولايات المتحدة على التجسس على سياسيين كبار من السويد، النرويج، هولندا، فرنسا وألمانيا.

وعلق بون في مقابلة على محطة “راديو فرانس انفو”، قائلا: “هذه الحقيقة المحتملة خطيرة للغاية. نحن بحاجة للتحقق منها”، ولم يستبعد أن تكون هناك عواقب إذا ما تأكدت المعلومات.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة