فرنسا تتخذ إجراءات جديدة لمواجهة الموجة الخامسة لفيروس كورونا

حرر بتاريخ من طرف

أعلن وزير الصحة الفرنسي أوليفييه فيران الخميس خلال ندوة صحفية بباريس عن سلسلة القرارات التي اتخذتها السلطات للحد من تفشي فيروس كورونا في البلاد بعد ارتفاع وتيرة الإصابات خلال الأيام الأخيرة.

وحسبما أوصى به المجلس العلمي صباح الخميس غداة انعقاد مجلس الدفاع برئاسة إيمانويل ماكرون لدراسة الوضع الوبائي بالبلاد في ظل الموجة الخامسة من الفيروس، كشف فيران فتح باب التلقيح بجرعة ثالثة معززة مضادة اعتبارا من السبت للبالغين أكثر من 18 عاما.

واستبعد فيران إعادة فرض حجر صحي أو إغلاق تام لمنع تفشي الفيروس كما كان عليه الحال خلال الموجات الثلاث الأولى من الوباء، فيما كشف عن التاريخ المقرر لانتهاء مدة صلاحية الشهادة الصحية وذلك اعتبارا من 15 دجنبر للأشخاص البالغين 65 عاما إذا لم يتلقوا جرعة معززة في غضون سبعة أشهر من الإصابة أو بعد الحقن الأخير، وتاريخ 15 يناير للأشخاص البالغين 18 عاما.

وسجلت فرنسا أكثر من 30 ألف إصابة جديدة بكوفيد-19 خلال 24 ساعة للمرة الأولى منذ غشت، مع انتشار العدوى بوتيرة متسارعة على الرغم من فرض تدابير جديدة للتباعد الاجتماعي وحملة لإعطاء جرعات تنشيطية. وسجلت وزارة الصحة 30454 إصابة الثلاثاء، مما يرفع الإجمالي لأكثر من 7,45 مليون حالة، ويزيد متوسط الإصابات الجديدة على مدى سبعة أيام لأكثر من 20 ألفا للمرة الأولى منذ 24 غشت.

وفي الأسبوع الماضي قالت هيئة تنظيمية مسؤولة عن الصحة في فرنسا إنه يتعين توسيع مظلة إعطاء جرعات ثالثة تنشيطية من اللقاح لتشمل كل من تزيد أعمارهم عن 40 عاما، وجعلت الحكومة استخدام الكمامة إلزاميا في جميع المدارس الابتدائية مرة أخرى اعتبارا من 15 نونبر الجاري.

وعدد الإصابات المسجلة اليوم في فرنسا هو الأعلى منذ تسجيل 30920 حالة في 11 غشت.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة