فرق المراقبة الطرقية تتعزز بأطر نسائية لأول مرة في المغرب

حرر بتاريخ من طرف

تعززت فرق المراقبة الطرقية التابعة لوزارة التجهيز والنقل بتخرج فوج جديد يضم، ولأول مرة، سيدتين ضمن هذه الهيئة.

وبهذه المناسبة ترأس كاتب الدولة المكلف بالنقل محمد نجيب بوليف، أمس الأربعاء 18 يوليوز بالرباط، حفل تعيين هذه المجموعة المكلفة بمراقبة حافلات المسافرين وشاحنات البضائع وسيارات النقل المختلطة.

وتم تسليم قرارات التعيين لأفراد هذا الفوج الجديد، وعددهم ستة مراقبين، بعد أن أدوا القسم لدى المحكمة الابتدائية بالرباط، حيث سيلتحقون بجهات بني ملال – خنيفرة، والدار البيضاء – سطات، ودرعة – تافيلالت، والعيون – الساقية الحمراء.

وقال بوليف في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، إن تخرج هذا الفوج الجديد للمراقبين الطرقيين يندرج في إطار عملية تعزيز السلامة الطرقية التي توليها الوزارة أهمية كبيرة وأولوية قصوى.

كما ذكر بالاستراتيجية الوطنية للسلامة الطرقية، المستندة على رؤية مركزة، تحدد كهدف لها، بحلول عام 2026، خفض معدل الوفيات على الطرق، مشيرا إلى أن عملية التعيين تميزت هذه السنة بتعيين فرق جديدة للمراقبين الطرقيين بجهة الداخلة – وادي الذهب.

وبعدما أكد أن السلامة الطرقية تعد مسؤولية الجميع، شدد بوليف على الدور الحيوي الذي تضطلع به فرق المراقبة الطرقية لتحسين سلامة النقل المهني وضمان المنافسة بين المهنيين في هذا القطاع.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة