فرع جديد للجمعية المغربية لحماية المال العام بجهتي فاس ـ الشرق

حرر بتاريخ من طرف

انتخب عبد المجيد الدويري، المحامي بمدينة مكناس، رئيسا للفرع الجهوي فاس ـ الشرق للجمعية المغربية لحماية المال العام، اليوم الأحد.

وعقدت الجمعية الجمع العام التأسيس لهذا الفرع بمقر الكونفدرالية الديمقراطية للشغل بمكناس، تحت شعار:”الإثراء غير المشروع وربط المسؤولية بالمحاسبة مدخل أساسي للتنمية والديمقراطية”.

ويتكون المكتب المسير للجمعية بجهتي فاس ـ الشرق من 22 عضوا، ضمنهم 12 مستشارا. وينحدر هؤلاء الأعضاء من مدن مكناس وفاس ووجدة وتازة وبركان وبوعرفة والناظور.

وانتخب عبد الواحد المسكيني، محامي بهيئة فاس، نائبا أولا للرئيس، وعبد الله عروض، محامي بمدينة كرسيف، نائبا ثانيا له، وخالد عدلي، وهو محامي بمكناس، كاتبا عاما للفرع، ومحمد الوزاني بنعبد الله، وهو محامي بفاس، نائبا للكاتب العام، مولاي علي رشيد، أستاذ جامعي بمكناس، أمينا للمال، وأسماء العمري، محامية بفاس، نائبة لأمين المال.

ويشتغل عدد من أعضاء المكتب المسير في قطاع المحاماة، إلى جانب قطاع التعليم، ومهن حرة.
وتقف هذه الجمعية وراء ملفات عدة تروج في أقسام جرائم المال بالمغرب.

وقالت المصادر إن تأسيس هذا الفرع بجهة فاس ـ الشرق، والتي يرتقب أن تشغل في كل من جهة فاس ـ مكناس وجهة الشرق، من شأنه أن يعطي دفعة قوية للكشف عن اختلالات تسيير عدد من القطاعات ذات الصلة بالشأن العام، ومتابعة ملفاتها التي تروج في قسم جرائم المال بمحكمة الاستئناف بفاس.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة