فرض عقوبات على تجار ذهب بسبب غياب دمغة الجمارك

حرر بتاريخ من طرف

أفادت مصادر مطلعة، أن مصالح الجمارك بكل من العرائش وطنجة، فرضت عقوبات على تجار الذهب والفضة بمدينة القصر الكبير، بسبب مخالفة القانون المتعلق بالمقادير المطبقة على المصوغات المفروضة عليها الضرائب الداخلية عن الاستهلاك وكذا المقتضيات الخاصة بهذه البضائع من قبل مدونة الجمارك والضرائب غير المباشرة.

ويأتي هذا الإجراء، بعدما كانت سلطات الجمارك والضرائب غير المباشرة بطنجة والعرائش ومصالح الأمن الوطني قد حلت يوم الثلاثاء 24 ماي بعدد من المحلات التجارية للذهب والفضة بمدينة القصر الكبير، وحجزت كميات كبيرة من الحلي الذهبية لإخضاعها للخبرة التي بينت أن كمية منها لا تتطابق ومعايير الذهب المعتمدة بالمغرب، فيما تم إرجاع باقي المصوغات للتجار الذين تبت أنها لا تشوبها أي شائبة.

وتوضع الدمغة على الحلي الذهبية بعد التأكد من مطابقتها لعيار 18 المعمول به في المغرب، والذي يقضي بأن يحوي 75 في المائة من الذهب الخالص.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة