“فرانس24” ترضخ للضغوط و تعتذر للمملكة المغربية عن الخطإ المهني

حرر بتاريخ من طرف

تقدمت قناة «فرانس24»  باعتذارها عن الخطإ المهني الذي ارتكبته في حق المملكة المغربية، عندما  نسبت لقطات لاحتجاجات في دولة بفينزويلا على أنها صور لمتظاهرين بمدينة الحسيمة بشكل متعمد.

وبثت القناة الفرنسية خلال نشرة مباشرة تم بثها على الساعة الرابعة بعد الزوال، بلاغا صحفيا، أقرت فيه بالخطأ المهني المرتكب، وقدمت أسفها واعتذارها للمملكة المغربية، بشأن الصور والمشاهد التي تم بثها يوم الأربعاء .
 
وكان محمد الأعرج وزير الاتصال والثقافة، قد عبر في رسالة إلى  المسؤولين عن القناة عن استنكار واستياء شديدة، عقب خطئها الفادح ضمن إحدى نشراتها ليوم 11 يوليوز، حيث بثت لقطات حول الوضع بمدينة الحسيمة، ومزجها بصور من التوترات بفينزويلا، وتقديمها لمشاهدي القناة على أنها صور من الحسيمة.
 
 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة