فتح تحقيق بخصوص فيديو الجنس على المباشر في الفيسبوك

حرر بتاريخ من طرف

باشرت المصالح الامنية بالمغرب، تحرياتها للوصول الى هوية بطلي فيديو الجنس على المباشر، الذي هز الرأي العام الوطني،  الاسبوع الماضي.

وحسب مصادر متطابقة، فإن مصالح الامن فتحت تحقيقا في الواقعة فور تداول مقاطع من اللايف الذي وثق لعلاقة جنسية بين شابة عشرينية وعشيقها على الفيسبوك، حيث دفعت الواقعة الى توسيع البحث والتحقيق، من خلال محاولة السيطرة على الفوضى التي تعرفها مجموعات فيسبوكية، بعدما تحولت وفق وصف البعض الى بيوت دعارة إلكترونية.

ويشار أن المعنية بالامر التي قامت بحذف حسابها من موقع الفيسبوك، تقطن بالديار الايطالية، إلا أن الامر لم يمنع من المطالبة بمتابعتها و مرايلة النيابة العامة بهذا الشأن.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة