فاجعة أخرى لقوارب الموت.. فقدان 21 شابا ينحدرون من مدينة فاس

حرر بتاريخ من طرف

أفادت مصادر مطلعة أن ما يقرب من 21 شابا ينحدرون من أحياء متفرقة في مدينة فاس فقدوا نهاية الأسبوع الماضي بعد غرق قارب هجرة سرية في البحر.

وكان هؤلاء الشبان يحلمون بالوصول إلى الضفة الأخرى فرارا من البطالة والهشاشة.

وأشارت المصادر إلى أن أغلب أعمار المتوفين لا تتجاوز 30 سنة، ومنهم من هو حاصل على شواهد جامعية.

وينحدرون من أسر تقطن في منطقة أولاد الطيب بنواحي المدينة، وذلك إلى جانب أحياء شعبية أخرى كزواغة وجنان الورد والمرينيين.

وأعلنت فرق خفر سواحل الجنوب الإسباني بأنها عثرت على جثث مهاجرين غير شرعيين قبالة سواحلها الجنوبية.

وفي المقابل، تمكنت من إنقاذ 3 شبان علقوا بقارب تكسرت أجزاؤه.

ولا تزال فرق الإنقاذ تواصل عملها للوصول إلى الأشخاص المفقودين، ومن بينهم طفل يبلغ من العمر 5 سنوات.

وتشير المعطيات إلى أن هؤلاء الشبان كانوا قد انطلقوا من إحدى النقط غير المحروسة بشاطئ مدينة الجديدة على متن قارب.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة