غياب ممثلي المصالح الخارجية يؤجل الدورة الإستثنائية لجماعة سعادة

حرر بتاريخ من طرف

إضطر المجلس الجماعي لسعادة بعمالة مراكش، إلى رفع الدورة الإستثنائية المنعقدة صباح يومه الثلاثاء 17 دجنبر الجاري، بقاعة الإجتماعات بالمركز المتعدد التخصصات، بسبب غياب ممثلي الوكالة الحضرية وقسم التعمير بولاية الجهة.

وأفادت مصادر لـ”كشـ24″، أن المجلس الجماعي أدرج ضمن نقط الدورة الإستثنائية نقطة تتعلق بمناقشة قضايا قطاع التعمير الذي يعرف نوعا من الشلل منذ حلول لجنة من وزارة الداخلية في مهام تفتيشية بتراب الجماعة، من خلال توقف منح رخص الإصلاح والبناء، غير أن غياب ممثِّلَي المصالح الخارجية دفع أعضاء المجلس إلى المصادقة بالإجماع على رفع الجلسة.

وتضمن جدول الدورة الإستثنائية ست نقط وتتمثل أولها في مناقشة قضايا التعمير المتعلقة بمنح رخص البناء على أراضي الجموع، مسطرة منح رخص الإصلاح، التصاميم التحديدية للدواوير وتصميم التهيئة، بينما تتعلق النقطة الثانية بالمناقشة والمصادقة على تحويل تخصيص سيارة إسعاف إلى سيارة لنقل الأموات، وتنصب النقطة الثالثة على ىقبول هبة مجلس الجهة المتمثلة في شاحنة صهريجية وسيارتين لنقل التلاميذ.

وتتحمور الجلسة الثانية من الدورة والتي كان من المقرر انعقادها يوم الخميس 19 دجنبر حول ثلاث نقط وهي مصادقة المجلس الجماعي على القرار التنظيمي للتشوير، المصادقة على اتفاقية المحامي وتحيين القرار الجبائي.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة