غياب الإنارة يغرق طريقا حيويا بين أبواب مراكش وسعادة في الظلام

حرر بتاريخ من طرف

يعرف المقطع الطرقي الرابط بين تجزئة الضحى أبواب مراكش بتراب مقاطعة المنارة، وتجزئة الآفاق بجماعة سعادة غيابا تاما للإنارة العمومية، الأمر الذي يٌحوِّله إلى “قطعة مظلمة” يستحيل معها التنقل إلى رحلة محفوفة بكل المخاطر.

وقال مواطنون في اتصال بـ”كشـ24″ إن انعدام الانارة بالمقطع الطرقي الرابط بين الدائرة 17 للأمن بتجزئة ( الضحى أبواب مراكش) ومدارة الآفاق على آمتداد نحو كيلومترين، يربك حركة التنقل في هذا المحور الذي يعد شريانا مهما يصل أحياء المدينة الحمراء بالدوادوير والأحياء التابعة لجماعة سعادة.

وأكد المتصلون أن إنعدام الإنارة العمومية بهذا المقطع الطرقي، بالإظافة إلى كونه يتسبب في حوادث السير ويعرض حياة مستعملي الطريق للخطر، فإنه يتحول إلى مسرح لنشاط المجرمين وقطاع الطرق الذين يستغلون هذا الوضع لاعتراض سبيل المارة واقتراف جرائمهم تحت جنح الظلام لاسيما بعد منتصف الليل.

وطالب المواطنون الجهات المعنية من أجل التدخل لتشوير هاته الطريق وتجهيزها بالإنارة العمومية إلى جانب مدارة الآفاق التي تحتاج هي الأخرة للإنارة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة