غضب وسُخطٌ من فوضى “الكاروات” بحيّ شعبي في مراكش

حرر بتاريخ من طرف

تشتكي ساكنة حي سيدي يوب بالمدينة العتيقة لمراكش من تعرضها لمجموعة من الأضرار بسبب الفوضى التي يشهدها الحي بفعل التواجد اليومي للعربات المجرورة بواسطة الدواب “الكروات” والمستعملة من قبل الباعة المتجولين للخضر و الفواكه.

و قد استنكرت بشدة ساكنة الحي واقع الفوضى و اللانظام حيال تواجد الباعة المتجولين بالمحاذاة من مقر سكناهم، ووسط الطريق، الشيء الذي بات يهدد الساكنة والسائقين بمجموعة من الأخطار جراء عرقلة السير أمام سيارات الإسعاف وسيارات الأجرة، وم ما يخلفه الباعة بعين المكان من تراكم للنفايات و الأزبال و ماتخلفه الدواب من روائح كريهة وتشويه لجمالية الحي ، إضافة الى الضجيج الكبير الناجم عن صياح الباعة و المشادات الكلامية الساقطة بينهم و التي تتسبب في ازعاج راحة الساكنة.

و تطالب الساكنة بتدخل عاجل من الجهات المسؤولة لوضع حد لحالة الفوضى التي تتسبب فيها العربات المجرورة بالحي و التي باتت تهدد سلامة الساكنة ومرتادي الحي وتقلق راحتهم بشكل يومي.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة