عيد العرش.. تلاحم وطني وتجند متواصل وراء صاحب الجلالة

حرر بتاريخ من طرف

يحتفل المغاربة يومه الاثنين 30 يوليوز بعيد العرش المجيد، في مختلف ربوع المملكة، تعبيرا عن تشبثهم بالعرش العلوي، وتجندهم وراء صاحب الجلالة الملك محمد السادس، في المسار التنموي الذي يقوده، ليرقى المغرب إلى مصاف الدول المتقدمة.

ويعتبر عيد العرش المجيد، بمثابة تجديد للعقد والعهد بين أمير المؤمنين الملك المواطن ورعاياه، مستحضرين الدلالات العميقة للبيعة الشرعية التي تجمع الملك بشعبه الوفي.

ويستحضر الشعب المغربي بجلاء وحدة الصف خلف الأسرة العلوية، في العهود السابقة، للدفاع عن حوزة الوطن، خصوصا الملكين المجاهدين المغفور لهما محمد الخامس والحسن الثاني، ووقوف المغاربة سدا منيعا، ضد القوى الاستعمارية، ليعيش المغاربة أحرار في وطن حر، ويكمل الملك محمد السادس مسار بناء دولة الحق والقانون.

ويقود جلالة الملك محمد السادس، مسيرة تنموية هامة، جعلت المملكة المغربية محط اهتمام القوى العالمية الكبرى، التي عبرت عن رغبتها في تعزيز التعاون والشراكة، ومكنت المغرب من ريادة قارته، مؤسساتيا واقتصاديا، بفضل جهود قائد الفتوحات الإفريقية الكبرى.

وبهذه المناسبة تتقدم “كش24″بأحر التهاني وأصدق الأماني، بمناسبة عيد العرش المجيد، وتجدد آيات الولاء والتبريك والإخلاص، والدعاء لجلالته بالنصر والتمكين ودوام الصحة والسعادة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة