عيب أوعار.. دراجات نارية وأزبال تُشوّه ممر“البرانس” بجامع الفنا

حرر بتاريخ من طرف

بعدما غاب السياح الأجانب، تحوّل ممر الامير مولاي رشيد المتاخم لساحة جامع الفنا بمراكش، الى مرتع للفوضى وتراكم الأزبال واحتلال الملك العام، سواء من طرف اصحاب المحلات او الفراشة من المغاربة و المهاجرين، او من طرف المستخدمين بمختلف المحلات بممر البرانس الذين حولوا المكان الى موقف للدراجات.

وعبر مهتمون عن استيائهم من احتلال الدراجات النارية التي تعود للمستخدمين بمختلف القيساريات و المحلات لوسط الطريق بالممر، ما حوله الى موقف كبير للدراجات بشكل عشوائي، مساهمين في خنق الممر الى جانب السلع المعروضة ارضا في وسط وجنبات الشارع، من طرف الفراشة واصحاب المحلات التجارية والمقاهي، والمطاعم الشعبية والعصرية التي تملأ المكان.

كما تحولت جنبات المتاريس المتواجدة بمدخل الممر إلى مزبلة تتراكم فيها القمامة في مشهد يخدش ويشوه صورة الواجهة السياحية للمدينة الحمراء و يتأسف ويتحسر عليه الفاعلون السياحيون بالمدينة.

ويطالب المهتمون بتدخل السلطات المحلية لاعادة الاعتبار لممر “البرانس” الذي يعتبر من أهم الممرات والمداخل التي تحيل المواطنين والسياح على الساحة العالمية، مؤكدين على ضرورة اتخاد الاجراءات اللازمة من اجل حفظ النظام ومحاربة مختلف مظاهر احتلال الملك العام  بممر “البرانس”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة