عهد التميمي تعانق الحرية بعد سجنها لصفعها جنديين اسرائيليين

حرر بتاريخ من طرف

فادرت الفتاة الفلسطينية عهد التميمي سجون الاحتلال الاسرائيلي، اليوم الأحد ، بعد قضائها عقوبة بالسجن مدة ثمانية أشهر لصفعها جنديين اسرائيليين، في واقعة تم تسجيلها بواسطة كاميرا فيديو وحولتها الى رمز للمقاومة الشعبية عند الفلسطينيين.

وقال المتحدث باسم المصلحة ان عهد التميمي (17 عاما) ووالدتها التي سجنت أيضا بسبب هذه الواقعة قد تم نقلهما من قبل السلطات الاسرائيلية من سجن داخل اسرائيل الى حاجز يؤدي الى الضفة الغربية المحتلة حيث تعيشان.

وكان جيش الاحتلال الإسرائيلي اعتقل التميمي في 19 دجنبر الماضي بعد انتشار مقطع فيديو يظهرها وهي تطرد جنديين إسرائيليين من ساحة بيتها في قرية النبي صالح شمال مدينة رام الله مسقط رأسها ، ولاحقا اعتقل والدتها ناريمان (40 عاما)، أثناء محاولة زيارتها أول أيام احتجازها.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة