عنصر من القوات المساعدة يُنهي حياته في ظروف غامضة بالسعيدية

حرر بتاريخ من طرف

أقدم أحد أفراد القوات المساعدة، أمس الجمعة 02 يوليوز الجاري، على وضع حد لحياته شنقا، بالسكن الوظيفي الكائن قرب الملحقة الإدارية الأولى بمدينة السعيدية، التابعة لإقليم بركان.

ووفق المعطيات المتوفرة، فإن الهالك البالغ من العمر قيد حياته 23 سنة، حديث الالتحاق بجهاز القوات المساعدة، أقدم في ظروف غامضة على الإنتحار، حيث عُثر عليه جثة هامدة، تاركا وراءه رسالة لم يتم الإفصاح عن مضمونها.

ووفق المعطيات ذاتها، فإن الهالك المتحدر من منطقة عين بني مطهر، استغل فترة ذهاب الموظفين والمواطنين لتأدية صلاة الجمعة، ثم قام بإنهاء حياته، بعد كتابته لرسالة يرجح أنه شرح فيها أسباب إقدامه على الانتحار.

وفور علمها بالحادث، انتقلت إلى عين المكان العناصر الأمنية وعناصر الوقاية المدنية بعين المكان، وتم نقل جثة الضحية نحو مستودع الأموات بمستشفى الدراق ببركان، في حين تم فتح تحقيق تحت إشراف النيابة العامة المختصة للوقوف على ظروف وملابسات الحادث المأساوي.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة