عصابة تقل سيارة مرقمة بهولندا تعتدي على نجار بعد تنفيذ سرقة من داخل سيارته بتامنصورت

حرر بتاريخ من طرف

تعرض شاب يشتغل نجار لاعتداء بالضرب من طرف أفراد عصابة كانت تقل سيارة من “رونو ميغان” ذهبية اللون مرقمة بهولندا بمدينة تامنصورت قبل أن يلوذوا بالفرار.

و وفق المعطيات التي توصلت بها “كشـ24″، فإن فصول الواقعة تعود إلى زوال يوم أمس الجمعة 22 يوليوز الجاري، حينما توجه النجار الذي يقطن بشطر 2 بمدينة تامنصورت إلى الشطر رقم 8 من أجل أخذ قياسات لانجاز طلبية لأحد الزبائن، وبعد وصوله وضع سيارته أمام العمارة وتوجه نحو الباب فإذا به يشاهد اثنين من أفراد العصابة يلجون سيارته التي تركها مفتوحة واستولوا منها على حقيبته ولاذا بالفرار بعد أن قفزا في السيارة التي كان يقودها شخص ثالثت.

وتضيف مصادرنا، أن النجار ركب سيارته بسرعة وانطلق في مطارة اللصوص حيث تمكن من محاصرتهم على مشارف الخروج من المدينة على الطريق المؤدية إلى مراكش، ودخل في شجار عراك معهم، ما أدى إلى إصابته بجرح غائر على مستوى اليد بعدما هوى عليه أحدهم بواسطة الآلة التي تستعمل لرفع السيارة، ثم انطلقوا هاربين غير أن الضحية تحمل الإصابة و وصل مطاردتهما عله يتمكن من توقيفهم عند السد القضائي للدرك الملكي.

واستطردت مصادرنا، أن عناصر الدرك الملكي طلبت من سائق السيارة الفارة التوقف غير أنه لم يمتثل وكاد يصدم دركيا، لتستمر مطاردة النجار لهما إلى غاية دخولهما الحي الصناعي بمراكش، حيث توارى عنه بين الأزقة.

الضحية اتصل بأفراد أسرته بعدما فقد القدرة على القيادة بفعل النزيف الذي كان يعاني منه، ليتم نقله إلى مستعجلات إبن طفيل حيث تم رتق جرحه، وقد سجل شكاية في الموضوع لدى عناصر الدرك الملكي التي باشرت تحرياتها للوصل إلى الجناة الذين تمكنوا من سرقة حقيبة الضحية التي تحتوي على وثائقه الشخصية وأوراق السيارة ومبلغا ماليا.

ورجت مصادرنا، أن تكون السيارة المصفحة “ديكابوطابل” التي يستعملها أفراد العصابة الذين يتحدثون بلهجة بيضاوية مسروقة ويستعينون بها في عملياتهم الإجرامية.
 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة