عصابة “الفراقشية” أمام الوكيل العام للملك بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

من المنتظر أن تحيل عناصر الدرك الملكي التابعة لسرية العرارشة بإقليم قلعة السراغنة، الأحد، ثلاثة أشخاص ضمن عصابة تمتهن سرقة المواشي بعد ضبطها في عملية سرقة 59 رأس من الغنم بدوار القراقرة قرب ضفتي أم الربيع على الوكيل العام للمك لدى محكمة الاستئناف بمراكش، من أجل تحرير المتابعة القانونية قبل عرضهم على أنظار غرفة الجنايات.

ويواجه المتهمون الموجودون رهن الاعتقال الاحتياطي جناية “تكوين عصابة إجرامية متخصصة في السرقة الموصوفة والمشاركة، واستعمال ناقلة ذات محرك”، الأفعال المنصوص عليها وعلى عقوبتها بالقانون الجنائي.

ومكّنت ثلاث دوريات للدرك الملكي بقلعة السراغنة (درك القلعة، درك بني عامر، درك العرارشة) تحت إشراف قائد السرية بالقلعة، من إلقاء القبض على شقيقين من جماعة أولاد رافع، وثالثهما من دوار أولاد الكرن بجماعة الوناسدة، وكذا استعادة المواشي التي تمت سرقتها في حدود الساعة الثالثة من صباح يوم أمس السبت.

وحسب مصادر فإن عناصر الدرك الملكي، باشرت تحرياتها بناء على شكايات متعددة تقدم بها ضحايا تعرضت ضيعاتهم للسرقة بإقليم قلعة السراغنة؛ وهو ما مكنها من إلقاء القبض على أفراد العصابة.

وأضافت المصادر نفسها أن عصابة “الفراقشية” كانت تتحرك بسيارة نقل من نوع فورد ترونزيت، وأفرادها ينفذون عمليات السطو ليلا، بعد تحديد مواقع ارتكاب جرائم السرقة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة