عصابة أطفال وراء سرقات متتالية بحي شعبي بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

اللصوص في مراكش ماعادوا من شريحة عمرية معينة فقد باتوا أيضاً من شرائح عمرية مختلفة، وكان لافتاً دخول الأطفال بأعداد كبيرة على خط السرقة الذي بات مهنة لهم يعتاشون منها، فتجد اليوم العشرات الأطفال بمراكش مطلوبين للعدالة وموقوفين بتهم السرقة.

وكشفت مصادر كش24 أن عصابة من الأطفال تتراوح اعمارهم بين 12 و18 سنة يحترفون السرقة بسويقة المصلى بحي سيدي يوسف بن علي بمراكش، حيث يستغل هؤلاء زحمة المكان ويقدمون على نشل جيوب المواطنين بجرأة وبدون خوف، مع امتلاكهم لخبرة في السرقات لا يستهان بها في ظل ظروف  على مايبدو تشجعهم وتحفزهم على ممارسة هذا الفعل دون خجل منه.

ويشتكي عدد من المواطنين، خصوصا النساء بسويقة المصلى من ترصدهم من قبل عصابة الأطفال، التي تستهدفهم وتسرق محتويات حقائبهم اليدوية، فيما يدخل تجار الحي في مشادات يومية واحيانا في مطاردة هؤلاء اللصوص الذين يثيرون غضب التاجر والزائر على حد سواء.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة