عشريني ينضاف الى ضحايا “الصهد” بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

لقي شاب في عقده الثاني مصرعه غرقا  مساء أمس  الاحد 16 يوليوز، بسد لالا تاكركوست ضواحي مدينة مراكش، بعدما انتقل إلى المنطقة رفقة اقرانه من حي المحاميد، للاستجمام والهرب من الحرارة المفرطة التي تعرفها المدينة خلال  هذه الأيام.
 

وبحسب مصادرنا فقد انتشلت عناصر الوقاية المدنية جثة الضحية صباح يومه الاحد، من قعر سد ” تاكركوست” بإقليم أمزميز، بعدما باءت الجهود بانتشال جثته ليلة امس السبت بالفشل .

وقد فتحت عناصر الدرك الملكي  التي واكبت عملية انتشال الجثة ونقلها إلى مستودع الأموات بباب دكالة بمدينة مراكش، تحقيقا في ملابسلات الواقعة تحت إشراف النيابة العامة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة