عراك بالأسلحة البيضاء ينتهي ببتر يد شخص بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

نقل شاب في بداية العقد الثالث من العمر، صباح أول يوم الثلاثاء الأخير، إلى قسم المستعجلات بمستشفى الرازي التابع للمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش، لتلقي العلاجات الضرورية، جراء بتر يده، من قبل ملتح.

وبحسب يومية “الصباح”، فقد عاشت الجماعة القروية واحة سيدي إبراهيم ضواحي مراكش، على إيقاع حادث إجرامي تمثل في قيام ملتح ببتر يد غريمه بعد خصام استعملت فيه الأسلحة البيضاء.

وأفاد مصدر مطلع، أن الملتحي تظاهر بالإغماء لحظة إيقافه من قبل عناصر المركز الترابي للدرك الملكي بواحة سيدي إبراهيم، قبل أن يتم نقله إلى قسم المستعجلات بإحدى المصحات الخاصة بحي كليز تحت المراقبة الأمنية.

وفتحت عناصر الدرك الملكي تحقيقاتها للوقوف على ملابسات الحادث بالاستماع إلى الضحية والمتهم، في محضر قانوني، طبقا لتعليمات النيابة العامة، في أفق عرض الملتحي على العدالة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة