عامل إقليم الحوز يترأس لقاء تحسيسيا حول تنمية الطفولة المبكرة

حرر بتاريخ من طرف

نظمت عمالة إقليم الحوز، يوم الاثنين 4 نونبر 2019 لقاء تواصليا للتحسيس بأهمية تنمية الطفولة المبكرة كأحد المحاور الرئيسية للاستثمار في الجوانب اللامادية للتنمية البشرية، وذلك في إطار تنمية الرأسمال البشري بصفة عامة وتنمية الطفولة المبكرة بصفة خاصة كركيزة لبناء مغرب الغد، ومن أجل تحقيق أهداف التوجيهات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس.

وأفاد بلاغ لعمالة إقليم الحوز توصلت به كشـ24 أن هذا اللقاء الذي ترأسه رشيد بنشيخي، عامل إقليم الحوز، تم بحضور أعضاء اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية، والمسؤولين عن المصالح الخارجية، وعدد من المنتخبين ورؤساء الجماعات وممثلي المجتمع المدني الذين سلطوا الضوء من خلال تدخلاتهم على العديد من المرتكزات الأساسية المرتبطة بالطفولة المبكرة.

ووفق البلاغ ذاته، فقد اعتبر عامل اقليم الحوز أن “تنمية الطفولة المبكرة” يشكل المنطلق الحقيقي والقاعدة الأساسية لبناء مغرب الغد، وأحد التحديات الواقعية التي يراهن على كسبها، من أجل فتح آفاق واعدة، و توفير فرص جديدة أمام الأجيال الصاعدة.

كما أكد عامل الإقليم حسب البلاغ، أن الاستثمار في الرأسمال البشري للطفل عبر الرعاية الصحية الكافية والتغذية الجيدة وتوفير البيئة الملائمة للتعلم المبكر سيمكنه من الوسائل والآليات الضرورية لمواجهة تحديات الغد.

ودعا عامل الحوز إلى “تضافر جهود جميع المتدخلين، من سلطات عمومية ومنتخبين وفعاليات المجتمع المدني، وذلك بهدف إيجاد الحلول الناجعة لمختلف الإشكاليات المرتبطة بهذا الجانب”.

وكشف البلاغ أن اقليم الحوز قد استفاد من المرحلة الثالثة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية فيما يخص دعم الطفولة المبكرة وذلك من خلال تهيئة، تجهيز وتسيير51 وحدة للتعليم الاولي بشراكة مع المؤسسة المغربية للنهوض بالتعليم الأولي برسم سنة 2019، وبرمجة بناء 41 وحدة للتعليم الاولي برسم سنة 2020، وكذا برمجة تهيئة، تجهيز وتسيير90 وحدة للتعليم الاولي بشراكة مع المؤسسة المغربية للنهوض بالتعليم الأولي برسم سنة 2020، إضافة إلى اقتناء سيارات للنقل المدرسي لصالح تلاميذ و تلميذات الاقليم.

البلاغ أضاف أن  79 مستوصف بالإقليم سيستفيد من التجهيزات الطبية الحيوية الخاصة بصة الام والطفل، إضافة إلى البرمجة المتعددة السنوات 2020/2023: تهيئة، تجهيز وتسيير200 وحدة للتعليم الاولي وبناء 180 وحدة للتعليم الاولي.

وفي هذا الصدد يشير البلاغ ستسخر المبادرة الوطنية للتنمية البشرية في مرحلتها الثالثة كل الإمكانيات للاهتمام بهذه الفئة من أجل تنمية الرأسمال البشري مع تثمين مكتسبات المراحل السابقة ويعد البرنامج الرابع “الدفع بالرأسمال البشري للأجيال الصاعدة” من أهم مستجدات هذه المرحلة.

وشهد هذا اللقاء تقديم عرض ثم التركيز فيه حول تدخلات المبادرة الوطنية للتنمية البشرية في مجال التنمية المبكرة للطفولة، كما تم تقديم فيلم وكبسولات تحسيسية حول أهمية هذه المرحلة، خاصة فيما يتعلق بصحة وتغذية الأم والطفل وتطوير القدرات المعرفية والسلوكية لدى هذا الأخير.

وبهذه المناسبة تمت زيارة تفقدية لدار الأمومة بالجماعة الترابية ثلاث نيعقوب في اطار توفير فضاءات ملائمة لحاجيات الأمهات بالعالم القروي .

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة