عاجل: وكيل الملك يؤكد أن جماعة متطرفة وراء قتل “سائحتي شمهروش”

حرر بتاريخ من طرف

أعلن الوكيل العام لمحكمة الاستئناف أنه في إطار الأبحاث الجارية بخصوص قضية قتل سائحتي شمهروش، أنه تم توقيف مشتبه فيه أول ينتمي لجماعة متطرفة فيما تم التعرف على هوية البقية الذين يجري البحث عليهم لتوقيفهم.

وحسب البلاغ الذي توصلت به كشـ24 فإن البحث جاري للتأكد من صحة الفيديو الذي انتشر على نطاق واسع يفترض أنه لذبح إحدى السائحتين، وسيتم إطلاع الرأي العام على نتائج البحث في الوقت المناسب.

وكانت كشـ24 علمت من مصادر خاصة أن جريمة قتل السائحتين الدانماركية والنرويجية بمنطقة إمليل قرب جبال شمهروش نواحي مراكش، الاثنين الماضي، لها علاقة بالإرهاب، حيث تم الكشف عن هوية ثلاثة متورطين ملتحين يشتبه في صلتهم بالجريمة المروعة التي اهتز لها الرأي العام الوطني.

وتداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي، مساء اليوم الأربعاء، مقطع فيديو مرعب يعتقد أنه يوثق للحظة قتل إحدى ضحيتا جريمة شمهروش التي اهتزت لها منطقة إمليل بإقليم الحوز على طريقة التنظيمات الإرهابية.

وأظهر مقطع الفيديو الذي وثقه أحد الأشخاص المشتبه فيهم بكاميرا جواله، الشابة النرويجية لويزا ملقاة على الأرض وهي تصرخ بأعلى صوتها حيث انهال عليها أحد المشتبه فيهما بطعنات قاتلة بسكين من الحجم الكبير على طريقة مروعة، ولم يكتف بذلك بل قام بذبحها من عنقها وسط صدمة كل من شاهد الفيديو.

وتوصلت كشـ24 بصور المشتبه فيهم الثلاثة المتورطين في هذه الجريمة الإرهابية،في وقت كان المكتب المركزي للأبحاث القضائية التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني قد أعلن أمس الثلاثاء أنه ألقى القبض على المشتبه به الأول.

تجدر الإشارة إلى أن السلطات المحلية لعمالة إقليم الحوز، أصدرت بلاغا أعلنت فيه عن العثور صباح الاثنين 17 دجنبر، على جثتي سائحتين أجنبيتين، إحداهما من جنسية نرويجية وأخرى دنماركية، تحملان آثار عنف على مستوى العنق باستعمال السلاح الأبيض.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة