عاجل: أنباء عن وفاة الطالب الذي أصيب في المواجهات الدامية التي شهدها محيط كلية الآداب بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

علمت “كشـ24” من مصادر مطلعة، أن الطالب الذي تعرض لإصابة خطيرة في المواجهات الدامية التي شهدها محيط كلية الآداب بمراكش، عشية يومه السبت 23 يناير الجاري، لفظ أنفاسه الأخيرة بقسم الإنعاش بمستشفى إبن طفيل بمراكش، فيما لم يصدر عن إدارة المستشفى أي بلاغ يؤكد أو ينفي الخبر.
وكان الطالب المسمى “ع، خ” البالغ من العمر 26 عاما نقل في حالة وصفت بالحرجة إلى مستعجلات إبن طفيل جراء إصابته في المواجهات التي استعملت فيها الأسلحة البيضاء، حيث دخل في موت سريري قبل أن يلفظ أنفاسه الأخيرة قبل قليل من مساء يومه السبت.

وأوضحت مصادرنا، أن محيط كلية الآداب والعلوم الإنسانية والحي الجامعي ومحيط مستشفى إبن طفيل يعرف تواجدا أمنيا مكثفا لقوات الأمن التي استنفرت عناصرها لمنع تجدد المواجهات الدامية بين الطلبة الصحراويين والأمازيغ.

وكانت السلطات المحلية لعمالة مراكش  أفادت بأن مجموعة من الطلبة دخلوا اليوم السبت، في مواجهة بينهم قرب كلية الآداب والعلوم الإنسانية.

وأوضح المصدر أنه، تم خلال هذه المواجهات التراشق بالحجارة واستعمال العصي والآلات الحادة، مما خلف إصابة خمسة طلبة أحدهم في حالة خطيرة، وضع على إثرها بالعناية المركزة بالمستشفى الجامعي ابن طفيل.

وأوضحت السلطات في بلاغ قالت وكالة المغرب العربي للأنباء إنها توصلت بنسخة منه، أنه تم فتح بحث لتحديد ملابسات هذا الحادث تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة