طوكيو.. تسليط الضوء على تجربة المغرب الرائدة إفريقيا في مجال التطعيم ضد كوفيد-19

حرر بتاريخ من طرف

سلط سفير المغرب لدى اليابان، رشاد بوهلال، أمس الخميس في طوكيو، الضوء على تجربة المغرب الرائدة إفريقيا في مجال التطعيم ضد كوفيد-19، وذلك خلال أشغال الجمعية العامة لجمعية الصداقة اليابانية – المغربية.

وأبرز بوهلال، في مداخلة له، خلال هذا الجمع، الذي شهد حضور العديد من الشخصيات، خاصة السفير كاتسوهيكو تاكاهاشي، مساعد وزير الخارجية الياباني والمدير العام للشرق الأوسط وشمال إفريقيا بالوزارة، وهاروكو هيروز، رئيسة جمعية الصداقة اليابانية – المغربية وسفيرة اليابان السابقة لدى المملكة، أن المغرب كان أول بلد إفريقي يطلق حملة وطنية للتطعيم ضد كوفيد-19 في يناير 2021، مشيرا إلى أن حوالي 8,148 مليون شخص، بينهم الأجانب المقيمون في المملكة، تلقوا، حتى الآن، الجرعة الأولى من اللقاح المضاد للفيروس.

كما ذكر بوهلال أن المغرب لطالما أعرب عن استعداده لتقاسم خبرته مع البلدان الإفريقية في مجال تنظيم وتخطيط حملات التطعيم ضد كوفيد-19.

وأشار الدبلوماسي المغربي إلى أن استراتيجية الممكلة اتسمت أيضا بالتضامن مع البلدان الإفريقية المتضررة من الجائحة، مذكرا بأن المغرب أرسل، بتعليمات سامية من الملك محمد السادس، مساعدات طبية عاجلة إلى نحو 20 دولة إفريقية في يونيو الماضي دعما لجهودها في مكافحة كوفيد- 19.

من جانب آخر، استعرض بوهلال النموذج المغربي في مجال مكافحة كوفيد-19، وأبرز أنه بفضل الرؤية المتبصرة لجلالة الملك، اتخذت المملكة، منذ بداية هذه الأزمة، استراتيجية استباقية وتضامنية لمواجهة التداعيات الصحية والاقتصادية والاجتماعية لجائحة كوفيد-19.

وذكر أنه تم في هذا الصدد إحداث صندوق خاص لتدبير جائحة كوفيد-19 من أجل تغطية نفقات النهوض بالنظام الطبي، ودعم الاقتصاد الوطني، والأسر المعوزة، والتصدي للصدمات الناجمة عن الجائحة، مشيرا إلى أن هذا الصندوق، مدعوما بالتبرعات المقدمة من القطاعين العام والخاص، جمع أكثر من 3 مليارات دولار في الأسابيع الأولى من إحداثه.

كما أبرز بوهلال نجاعة القطاع الصناعي المغربي الذي تمكن بشكل سريع من التكيف مع الاحتياجات العاجلة للسوقين المغربي والدولي على حد سواء، وخاصة من حيث المعدات الطبية.

ومن جهته، أشاد مساعد وزير الشؤون الخارجية الياباني، السفير كاتسوهيكو تاكاهاشي، بتدبير المغرب لمكافحة فيروس كورونا، وخاصة نجاح حملة التطعيم.

كما ذكر بأن اليابان، وفي في إطار دعمها للمغرب لمواجهة كوفيد- 19، قد منحت قرضا بقيمة 200 مليون دولار بشروط تفضيلية في دجنبر 2020.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة