طواف المشاعل للحرس الملكي ينير المحاور الرئيسية للرباط

حرر بتاريخ من طرف

أنار طواف المشاعل للحرس الملكي، الذي يعتبر مظهرا من مظاهر الأصالة المغربية، أمس الاثنين، المحاور الرئيسية لمدينة الرباط، وكذلك بمناسبة الاحتفالات المقامة بمناسبة عيد الشباب السعيد، الذي يصادف هذه السنة الذكرى الـ55 لميلاد صاحب الجلالة الملك محمد السادس.

وجاب طواف المشاعل عدة شوارع العاصمة وصولا إلى ساحة البريد، حيث قدم عناصر الحرس الملكي إلى الجمهور الرباطي، الذي حضر بكثافة للاحتفال بهذه الذكرى السعيدة، عرضا بهيجا وغنيا بالألوان.

وهكذا، تمكن الجمهور، الذي لم يفوت الفرصة في توثيق تلك اللحظات، من الاستمتاع بلوحات فنية على الإيقاعات الموسيقية والعروض المتناسقة لخيالة الحرس الملكي.

وجذب هذا العرض الغني والمتنوع ذو الرمزية الكبيرة جمهورا غفيرا توافد للمشاركة في هذا الاحتفال المبهر بترديده للأناشيد الوطنية التي تبرز شموخ المملكة وتعكس ما يحمله المواطنون من مشاعر الاعتزاز.

وبعد ذلك قام الحرس الملكي بتأدية عروض بالسلاح بسلاسة وجمالية وانسجام تام بين الحركات الاستعراضية والإيقاعات الموسيقية للفرقة النحاسية للحرس الملكي، والتي لقيت استحسانا كبيرا من طرف الحاضرين.

وتحت التصفيقات الحارة للجمهور، حلت عناصر القوات الملكية الجوية والدرك الملكي محل الحرس الملكي، لتأدية عروض موسيقية رائعة أبهرت الحاضرين.

يذكر أن تنظيم طواف المشاعل، الذي يعتبر من بين مظاهر الأصالة المغربية كما أنه يحيل إلى صميم تقاليد الحرس الملكي العريقة، بدأ منذ بداية القرن العشرين. ويتم تنظيمه سنويا منذ 1947 بمناسبة عيدي العرش والشباب.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة