طمعا في إطلالة على جامع الفنا.. بناء عشوائي ينتهك خصوصية مواطنين

حرر بتاريخ من طرف

وجه مواطنون من ساكنة درب الزعري بحي القنارية بمراكش، شكاية الى والي جهة مراكش، طلبا لرفع الضرر الذي لحقه جراء بناء عشوائي لأحد جيرانه.

وحسب ما جاء في الشكاية التي توصلت كشـ24 بنسخة منها، فإن صاحب رياض بنفس الدرب بحي القنارية بالمدينة العتيقة لمراكش عمد الى القيام بأشغال بناء شملت تشييد طابق ثاني وفوقه وضع أساسا لبناء السطح، علما أن الرياض سياحي، ومن المنتظر أن يتم استغلال سطحه من طرف الزبائن الوافدين عليه كما سيتحول الى مكان للجلوس .

وبما ان السطح صار يعلو على منازل الجيران، صار شرفة مطلة عليهم مباشرة، منتهكا خصوصيتهم، ومعتديا على حرمة منازل الجيران بشكل مباشر مشكلا ضررا بليغا، لان الجيران صاروا محرومين من التحرك في منازلهم بحرية، وهو أمر غير قانوني خصوصا وان البناء المعني تم تشييده دون موافقة الجيران ودون ترخيص يذكر.

والتمس المتضررون الموقعون على عريضة مرفقة بالشكاية من والي الجهة، بايفاد لجنة لعين المكان من اجل الوقوف هلى حقيقة الامر، ومن أجل رفع الضرر اللاحق بهم، ومنع المشتكى به من الاستمرار في ما هو عازم عليه وارجاع الحالة الى ما كانت عليها .

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة